Fourni par Blogger.

فوتر 3

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة، لقد تم توليد هذا النص من مولد النص العربى، حيث يمكنك أن تولد مثل هذا النص أو العديد من النصوص الأخرى إضافة إلى زيادة عدد الحروف التى يولدها التطبيق

فوتر 2

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة، لقد تم توليد هذا النص من مولد النص العربى، حيث يمكنك أن تولد مثل هذا النص أو العديد من النصوص الأخرى إضافة إلى زيادة عدد الحروف التى يولدها التطبيق

فوتر 1

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة، لقد تم توليد هذا النص من مولد النص العربى، حيث يمكنك أن تولد مثل هذا النص أو العديد من النصوص الأخرى إضافة إلى زيادة عدد الحروف التى يولدها التطبيق

Social Items

  • ads

    أبحث في هذه المدونة

    ads
    ads

    قالب مدونتي الأنيق

    ما حكم المرأة التي تُصلّي بالبنطلون ؟


    جاء رد دار الإفتاء كالتالي:
    الوضوء يجب أن يمّس الماء الجلد أو يمس الماء الشعر، والجلد إّما أن يكون الوجه أو الرجلين أو اليدين؛ فلا
    بد من مماسة الماء عليه.
    إلا أن النبي صلى الله عليه وسلم أجاز لنا أن نمسح على الخفين؛ وهما كجوربين من جلد، ويرى الإمام أحمد
    جواز المسح على الخفين وعلى الجوربين أيضا لحديث أبي داوود -الذي أخرجه بعد ذلك في سننه- حديث
    المغيرة: "مسح على العمامة وعلى الجوربين".
    إذن الوضوء في الوجه، في اليدين إلى المرفقين، في الرأس.. في كل هذه الأماكن لا يجوز إلا على
    البشرة؛ ولكن للقدمين يجوز على الخفين، وعلى الجوربين عند الإمام أحمد، ولا بأس بذلك.
    أما بخصوصَمن يسأل عن حكم صلاة المرأة بالبنطلون؛ فنقول له إن كلمة "البنطلون"ُتسّمى في العربية
    عن الفارسية بـ"السروال"، وهناك حديث وإن كان ضعيفا: "رحم الله المتسرولاتِمن أمتي".
    والسروال كانت المرأة تلبسه قديما من أجل الستر؛ فالصلاة فيه إذا كان فضفاضا لا يصف ولا يشف ولا
    يكشف.. صحيحة.

    Aucun commentaire:

    اضافة تعليق

    قوالب ووردبريس معربة