Fourni par Blogger.

فوتر 3

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة، لقد تم توليد هذا النص من مولد النص العربى، حيث يمكنك أن تولد مثل هذا النص أو العديد من النصوص الأخرى إضافة إلى زيادة عدد الحروف التى يولدها التطبيق

فوتر 2

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة، لقد تم توليد هذا النص من مولد النص العربى، حيث يمكنك أن تولد مثل هذا النص أو العديد من النصوص الأخرى إضافة إلى زيادة عدد الحروف التى يولدها التطبيق

فوتر 1

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة، لقد تم توليد هذا النص من مولد النص العربى، حيث يمكنك أن تولد مثل هذا النص أو العديد من النصوص الأخرى إضافة إلى زيادة عدد الحروف التى يولدها التطبيق

Social Items

  • ads

    أبحث في هذه المدونة

    ads
    ads

    قالب مدونتي الأنيق

    داوود عليه السلام والمرأة التى قالت له ربك ظالم ام عادل وماذا حدث معاها


    جاءت امرأة إلى داوود عليه السلام قالت: يا نبي الله.... ربك...!!!

     ظالم أم عادل ؟؟

     فقال داود: ويحك يا امرأة هو العدل الذي لا يجور، 

    ثم قال لها ما قصتك قالت: أنا أرملة عندي ثلاث بنات أقوم عليهن من غزل يدي

     فلما كان أمس شدّدت غزلي في خرقة حمراء و أردت أن أذهب إلى السوق لأبيعه

     و أبلّغ به أطفالي فإذا أنا بطائر قد انقض عليّ و أخذ الخرقة و الغزل و ذهب، 

    و بقيت حزينة لاأملك شيئاً أبلّغ به أطفالي. فبينما المرأة مع داود عليه السلام 

    في الكلام إذا بالباب يطرق على داود فأذن له بالدخول 

    وإذا بعشرة من التجار كل واحد بيده: مائة دينار فقالوا يا نبي الله أعطها لمستحقها. 

    فقال لهم داود عليه السلام: ما كان سبب حملكم هذا المال قالوا يا نبي الله كنا في مركب

     فهاجت علينا الريح و أشرفنا على الغرق فإذا بطائر قد ألقى علينا خرقة حمراء

     و فيها غزل فسدّدنا به عيب المركب فهانت علينا الريح و انسد العيب

     و نذرنا لله أن يتصدّق كل واحد منا بمائة دينار و هذا المال بين يديك فتصدق به 

    على من أردت،

     فالتفت داود- عليه السلام- إلى المرأة 

    و قال لها:ـ رب يتجر لكِ في البر والبحر و تجعلينه ظالمًا،

     و أعطاها الألف دينار و قال: أنفقيها على أطفالك. فاصبر فان فرج الله قريب


    Aucun commentaire:

    اضافة تعليق

    قوالب ووردبريس معربة