dimanche 19 avril 2015

قصه مؤثره لفتاه حدث لها امر غريب دخل قاعه الامتحان !


39ef331bdd41520f82215188da0a8a2f
هذه القصه حيقيه ولكن مؤثرة جدا حدثت لفتاه دخل قاعه الامتحانات ، ولكنها فعلا يقشعر لها الابدان ، فهى قصه لايقاظ الضمائر لكن هو مقصر فى حق والديه .والقصة تقول :
دخلت فتاه الى قاعه الامتحانات وهى فى حاله لا يثرى لها فى حاله من الاعياء الشديد والاجهاد ، ووضوح المرض عليها ، وعندما خلست فى المكان المخصص لها وسلمت اوراق الامتحان والاجابه ، وخلال دقائق لاحظت المراقبه ان هذه الفتاه لم تكتب شىء ، حتى بعد مضى نصف وقت الامتحان ، فاثار انتباه المراقبه ، فكرزت المراقبه على هذه الفتاه ولكن كان من المدهش ما حدث !!!!!
بعد مضى نصف الوقت واكثر بدات الفتاه فى الكتابه على ورقه الاجابه وحل جميع الاسئله بسرعه عاليه ، وهذا ما اثار فضول واستغراب المراقبه ، وبعد لحظات انتهت الفتاه من حل جميع الاسئله وهذا ما دهش المراقبه اكثر …..
وعندما سلمت الفتاه الورقه الى المراقبه سالتها المراقبه ماذا حدث لها !!!؟ فكانت الاجابه غير متوقعه التى ابكت المراقبه فهو فعلا موقف مؤثر !!!
اجابتها الفتاه وهى فى حاله من المرض ، انها كانت سستيقظه حتى الصباح !! ولكن هل تعلمون لماذا !!؟
فانها كانت تقضى طول الليل بجانب والدتها المريضه بدون ان تذاكر او تراجع دروسها …..
فقضت الليل باكلمه فى رعايه والدتها حتى الصباح ، ومع ذلك اتت الى الامتحان ، وتقول فى بدايه الامر لم استطيع ان اتذكر اى شىء مما درست ، فما كان منها الا سالت الله عز وجل باحب الاعمال اليه وهى ما قامت به من اعتناء والدتها المريضه لوجه الله عز وجل .
حتى استجاب الله عز وجل لدعائها ، ان احب الاعمال الى الله هو بر الوالدين ……

Aucun commentaire:

اضافة تعليق